الخميس 23 تشرين2/نوفمبر 2017

الموافق: 5 ربيع الأوّل 1439

 
 
بسم الله الرحمن الرحيم
 
 
 رحمه الله رحمة واسعة وجزاه عن الإسلام والسنة خيرا بما قدم وأسأل الله أن يسكنه الفردوس الأعلى وأن يرزق أبناءه وزوجه وشيخه وأحبابه الصبر   والتقوى وإنا على فراقه لمحزونون.
 
 اللهم ارحم عبدك أبا إسلام صالح طه فوالله ما عرفناه إلا غيورا على التوحيد داعيا إليه ذابا عن السنة محبا لله ورسوله صلى الله عليه وسلم معظما   للسلف الصالح متبعا لمنهجهم محبا لعلمائنا الربانيين كالألباني وابن باز وتلامذتهم المتقدمين فجزاه الله خيرا.
 
 
  الشيخ محمد موسى آل نصر